tripsرحلات2رحلة وادي الريان

قدس الاقداس في قصر قارون بالفيوم

 

من داخل قدس الاقداس في قصر قارون بالفيوم، في ظاهرة نادرة الحدوث حيث تتعامد الشمس على غرفة قدس الاقداس بالقصر.


“تعامد أشعة الشمس على قدس الأقداس بمعبد قصر قارون”، واحدة من الظواهر الفلكية نادرة الحدوث،

التي يشهدها المعبد المشيد بمنطقة بحيرة “قارون” في الفيوم، وهي تحدث مرة واحدة في مثل هذا الوقت من العام يوم 21 ديسمبر ،

لتذكرنا بتعامد الشمس، الذي يحدث على وجه تمثال “رمسيس الثاني” بمعبد أبو سمبل في أسوان،

والذي يحدث يومي 22 أكتوبر و22 فبراير من كل عام.

قصر قارون


 موقع القصر أثري عبارة عن معبد في مدينة اثرية يقع بالقرب من بحيرة قارون بمحافظة الفيوم

من المعروف أن “معبد قصر قارون” هو معبد من العصر اليونانى، ولا علاقة له بقارون الذى جاء ذكره في القرءان الكريم؛

والذى قال عنه بسم الله الرحمن الرحيم “فخسفنا به وبداره الأرض” صدق الله العظيم.

معبد القصر كما يذكر في المصادر الاثرية هو معبد من العصر اليونانى الرومانى وخصص لعبادة الإله سوبك و”ديونيسيوس”

إله الخمر والحب “عند الرومان” ولكن سكان المنطقة في العصور الإسلامية أطلقوا عليه تسمية قصر قارون لوجوده بالقرب من بحيرة قارون المجاورة له, 

والتى تم تسميتها بهذا الاسم لكثرة القرون والخلجان بها

فأطلق عليها في البداية بحيرة (القرون)، وحرفت إلى بحيرة قارون؛ مع العلم أن هذه البحيرة في الأصل البقية الباقية من ” بحيرة موريس ” في التاريخ الفرعونى،

, وبالنسبة لعدد الحجرات في المعبد فإنها اقل من مائة حجرة، وكانت تستخدم لتخزين الغلال واستخدامات كهنة المعبد في هذا الوقت.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى